Abrart’s Favorites

New Post
في تدشين الكتاب الجميل " أشيائي" والذي يتحدث عن عبقرية الأشياء من منظور لم أعهد له مثيل، كتبت هذه القصيدة بعد إصرار، موجهاً كلامي للمؤلف صديقي من أيام الثانوية عبد الرحمن القرشي والذي كتب الكتاب مشاركة مع شيخي الحبيب علي محمد أبو الحسن : شهماً عرفتك منذ كان لقاك ** يا أيها القرشي جلَّ من سوَّاكَ أنت الفتى فينا، ودمتَ مخلّداً ** مُذ أن كتبتَ ومنذُ أن ربَّاكَ ابن المحمّد والسعيد بحسنه ** عم الحضورَ، ونورُه زكّاكَ علَّاه رب الكون أن قد خصّهُ ** بجزيلِ فهمٍ حارَ عنه جناكَ قد صُغتما لله درُّكما من نظرةٍ ** تتعبقير الأشياء فيها بل... Continue »
New Post
جسد ينتفض الحمى لم تدع له بدا من أن يرخي رأسه للخلف .. بضعف .. رأسه تثاقلت حتى صارت كصخرة صماء يحملها جسد أنهكته الأعباء .. فتميل به مرة هنا ومرة هناك .. يتصبب العرق منه كسيل مدرار حتى أفسد ذلك القميص الذي طالما أظهره بأبهى صورة .. برز نحول وجهه وآثار الليلة الطويلة التي قضاها.. لا يدري أيهما أقرب إليه الآن .. الموت أم الحياة .. ذلك السواد الذي غطى أسفل عينيه من طول التفكير سهدا ويخطط لأن يغير الأرض .. مع أنه لا يملك في يديه سوى عرقهما .. أكتافه مرخية من الحمل الثقيل الذي على عاتقه ..... Continue »
New Post
إذا كان دمعي شاهدي كيف أجحد *** ونار اشتياقي في الحشا تتوقّد وهيهات يخْفى ما أُكنّ من الهوى *** وثوب سقامي كـلَّ يــومٍ يجدد أقاتل أشواقي بصبري تجلّداً *** وقلبيَ في قيد الغــرامِ مقيَّد إلى الله أشكو ظُلم قومي وجُورهم *** إِذا لم أجد خلاً على البعدِ يعضد خليليَّ أمسى حبُّ همسها قاتلي *** وبأسي شديدٌ والحسام مهنّد حرام عليّ النوم يابنة هاشمٍ *** وَمِن فَرشُهُ جَمرُ الغَضا كَيفَ يَرقُدُ سَأَندُبُ حَتّى يَعلَمَ الطَيرُ أَنَّني *** حَزينٌ وَيَرثي لي الحَمامُ المُغَرِّدُ وَأَلثِمُ أَرضاً أَنتِ فيها مُقيمَةٌ *** لَعَلَّ لَهيبي مِن ثَرى الأَرضِ يَبرُدُ Continue »
New Post
إنشراح .. من خطأ أتوقع أن كل مؤمن بالله سبحانه وتعالى يرجو من الله طلبات مثل: القرب منه سبحانه في الدنيا .. وفي الآخرة معية الله وأن يمده بالدعم والرزق والسعادة .. الوقوف بجانبه وتوفيقه .. أن يميزه وأن يرفع مقداره بين الناس .. .. دائما ما أسأل نفسي ماذا أطلب من الله أولا .. هل أطلب الرفعة أم القرب .. هل أبدأ بالتوفيق أم بالمعية .. ودائما ما يجيبنا الله برسائل خفية لتساؤلاتنا .. فإما أن ننتبه لها ونعيها ونقتنصها .. وإما أن تعبر هذه الرسائل دون تركيز منا اليوم .. تلقيت رسالتي وجوابي من الله .. وكانت الرسالة... Continue »
New Post
نعم .. أحببته وأقولها بصراحة مطلقة .. أحببت مجالسته .. أحببت سهر الليالي الجميلة معه .. لا أستطيع أن أتركه .. ولا حتى لآخذ قسطاً من الراحة فلا أتركه إلا وقد هدّني التعب .. وبلغ مني كل مبلغ .. ولم أعد أقوِ حراكاً بل وما هي إلا سويعات قليلة .. وتجدني .. متيقظاً .. متأهباً .. حتى أكمل يومي وليلتي مع همساته الجميلة .. الرقيقة أحببت ابتسامة الرضا فيه .. أحببت لذة شفاهي المتشققة .. وهي تتذوق عبقه .. ذلك العبق العجيب .. الذي يأخذك إلى عالم من المشاعر المشاعر التي تنبؤك بأن الروح .. هي فداءٌ للمحبوب بل حتى... Continue »
New Post
يظن الناس بي خيراً وإني *** لشر الخلق إن لم تعفُ عنّي Continue »